عربي | English | Türkçe | Indonesia | فارسی | اردو
في تصنيف فقه الأسرة المسلمة عُدل بواسطة
15 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
ابوي توفى الله يرحمه وامي تزوجت
لكن زوجي رافض اني اقابل زوج امي وقلتله ان امي راح تزعل مرره اذا قلتلها انك رافض
وهو يقول عادي اهم شيء ماتزعليني

اقرب موقف صار كنت في المستشفى وجاني زوج امي
وزوجي زعل قال ليتني قلت لامك لايجي وقلتله لاتقولها كذا راح تزعل
وانا ماابغى ازعل امي قال يعني تزعليني عادي
وقلتله ايوا الام اهم من الزوج وزعل مره
ايش الحكم ؟
في تصنيف فقه الأسرة المسلمة عُدل بواسطة
بواسطة
120 نقاط

عدد الإجابات: 1

0 تصويتات
0 تصويتات
وعليكم السلام ورحمه الله تعالى وبركاته
 بسم الله الرحمن الرحيم
 الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين وبعد.
أختي الكريمة، عليك التوفيق بين أمك وزوجك، وأن تعرفي لماذا لايريد زوجك أن تقابلي زوج أمك، ويرى ذلك ثقيلا، العلم والشرع بين أن الدخول في الأمهات يحرم البنات، فعليك أن تبيني لزوجك، أنك محرمة على زوج أمك حرمة أبدية، ولابد من إرضاء الزوج وتقدير غيرته، بأن تعاهديه وتتحملي غيرته، بأن لاتخلعي ملابسك أمام زوج أمك كما تخلعينها أمام أخيك، وأن تكون ملابسك فضفاضة شرعية ومنضبطة جدا، وأن لاتختلي بزوج أمك أبدا، فبذلك أعتقد أن زوجك سيتفهمك وتتفهنينه، بعون الله.
والحمد لله رب العالمين.
بواسطة
113ألف نقاط
هل كانت الإجابة مفيدة؟
أخبرنا برأيك

الأسئلة المتعلقة

0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 45 مشاهدات
MMohamed سُئل في تصنيف فقه الأسرة المسلمة أكتوبر 14، 2023
45 مشاهدات
MMohamed سُئل في تصنيف فقه الأسرة المسلمة أكتوبر 14، 2023
بواسطة MMohamed
140 نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 19 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
0 إجابة 11 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 22 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 47 مشاهدات