4283 - دعته أخته على طعام وهو يعلم أن مال زوجها مُكتسب من المحرمات
عربي | English | Türkçe | Indonesia | فارسی
5 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
   دخل بيت أخته، وعزمت عليه ليأكل، وهو يعلم أن مكسب زوجها يأتي من لعب القمار والاتجار بالمحرمات، فماذا يفعل؟
بواسطة
191ألف نقاط

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
0 تصويتات
     من كان ماله كله حراماً لا يجوز تناول طعامه ولا شرابه، ولا أخذ هبته، ولا التعامل معه بالمعاملات المالية؛ لأنه يتصرف في مال غيره.

  ومن كان ماله مختلطاً من حلال وحرام يجوز تناول طعامه وقبول هديته؛ لأننا لا نجزم بأن ما أخذ منه هو من الحرام، وقد يكون ما أعطاه من جزء الحلال، والمرأة إذا أعطت أو أطعمت من مال زوجها لا يجوز للمعطَى أن يأخذ، ولا للمطعَم أن يأكل إلا إذا علم أن زوجها يرضى بذلك، وإن كان ماله حلالًا. والبعد عن المال المختلط أولى وذلك هو الورع.

  "فتاوى الشيخ نوح علي سلمان" (فتاوى الأطعمة والذبائح/ فتوى رقم/15)

---
حرر بتاريخ: 29.07.2012
المصدر: http://www.aliftaa.jo/Question.aspx?QuestionId=2493
بواسطة
191ألف نقاط
مرحبًا بك في موقع فتوى سؤال وجواب.
المجتمع هنا لمساعدتك في أسئلتك الشرعية. قدم سؤالك مع التفاصيل وشارك ما توصلت إليه عبر البحث.
اقرأ المزيد من المعلومات حول كيفية طرح السؤال بشكل جيد.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 2 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 35 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24
35 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 7 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 3 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24
3 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط