عربي | English | Türkçe | Indonesia | فارسی | اردو
21 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
أضطر لقراءة القرآن ومس المصحف -في حصة القرآن الكريم- وأنا حائض، حيث إني أستحي من أن أخبر مدرس القرآن أني حائض، ما حكم ذلك؟
بواسطة
191ألف نقاط

عدد الإجابات: 1

0 تصويتات
0 تصويتات
الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
يَحْرُمُ على الحائض قراءة القرآن الكريم ومس المصحف الشريف، وقد سبق بيان ذلك في موقعنا في الفتوى رقم: (357). والحياء من إخبار معلم التلاوة ليس بعذر يجيز لها الوقوع في هذا المحذور، بل يجب عليها أن لا تستحي من امتثال شرع الله عز وجل.ونقترح عليها أن تطلب من المديرة المسؤولة إذناً عاماً بالتغيب عن حصة التلاوة لهذا العذر؛ كي لا تضطر إلى الاعتذار إلى مدرس التلاوة، وإن كان الأصل أن يُقتصر على النساء في تعليم التلاوة للنساء، وليس على الرجال.أما إذا سبق وقوع ذلك من إحدى النساء ومضى؛ فالواجب هو التوبة والاستغفار وعدم العود إلى مثله. والله أعلم.

---
حرر بتاريخ: 14.03.2010
المصدر: http://www.aliftaa.jo/Question.aspx?QuestionId=539
بواسطة
191ألف نقاط
هل كانت الإجابة مفيدة؟
أخبرنا برأيك
مرحبًا بك في موقع فتوى سؤال وجواب.
المجتمع هنا لمساعدتك في أسئلتك الشرعية. قدم سؤالك مع التفاصيل وشارك ما توصلت إليه عبر البحث.
اقرأ المزيد من المعلومات حول كيفية طرح السؤال بشكل جيد.

الأسئلة المتعلقة

0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 40 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
40 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 55 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
55 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 50 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 20 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
20 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط