4611 - حكم الجماع وقت الحيض وكفارته
عربي | English | Türkçe | Indonesia | فارسی
14 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
ما الواجب على الزوجين إذا حصل الجماع وقت الحيض، سواء على وجه العمد، أم على وجه الخطأ والنسيان، وهل يجب الاغتسال من الجنابة غسلاً خاصاً غير غسل الحيض؟
بواسطة
191ألف نقاط

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
0 تصويتات
الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
وقوع الجماع فترة الحيض له حالتان:
أولاً: إما أن يقع نسياناً أو خطأً بأن يغلب على ظن الزوجة أنها قد طهرت، والحقيقة أنها ليست كذلك، ففي هذه الحالة يرجى أن لا يؤاخذ الله تعالى الزوجين به، فقد قال عليه الصلاة والسلام: (إِنَّ اللَّهَ قَدْ تَجَاوَزَ عَنْ أُمَّتِي الْخَطَأَ، وَالنِّسْيَانَ، وَمَا اسْتُكْرِهُوا عَلَيْهِ) رواه ابن ماجه. ولا يلزم الزوجين شيء في هذه الحالة.
ثانياً: أما إذا وقع الجماع من عامدٍ مختارٍ عالمٍ بالتحريم، فالواجب حينئذٍ التوبة والاستغفار من هذه المعصية. يقول الخطيب الشربيني رحمه الله: "ووطء الحائض في الفرج كبيرة من العامد، العالم بالتحريم، المختار..." انتهى من "مغني المحتاج" (1/ 110).
ويستحب في هذه الحالة التكفير بإخراج قيمة دينار ذهب (أي وزن 4,25 غرام من الذهب الصافي عيار 24) إذا وقع الجماع أول الحيض، وبنصف دينار إذا وقع آخره.
يقول الإمام الرملي رحمه الله: "يستحب للواطئ -مع العلم وهو عامد مختار- في أول الدم تصدق ولو على فقير واحد بمثقال إسلامي من الذهب الخالص، أو ما يكون بقدره، وفي آخر الدم بنصفه" انتهى من "نهاية المحتاج" (1/ 332).
وفي الحالتين لا يجب على الزوجة الاغتسال من الجنابة، وإنما يكفي الاغتسال بعد الطهارة من الحيض عن الحدث الأكبر، كما يقول الإمام النووي رحمه الله: "لو اجتمع على المرأة غسل حيض وجنابة كفت نية أحدهما قطعاً" انتهى. والله أعلم.


---
حرر بتاريخ: 05.09.2012
المصدر: http://www.aliftaa.jo/Question.aspx?QuestionId=2667
بواسطة
191ألف نقاط
مرحبًا بك في موقع فتوى سؤال وجواب.
المجتمع هنا لمساعدتك في أسئلتك الشرعية. قدم سؤالك مع التفاصيل وشارك ما توصلت إليه عبر البحث.
اقرأ المزيد من المعلومات حول كيفية طرح السؤال بشكل جيد.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 9 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24
9 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط