عربي | English | Türkçe | Indonesia | فارسی | اردو
52 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
عاهدت الله تعالى على أني لن أفعل العادة السرية، وخالفت هذه العهود كثيراً، فما حكم ذلك؟
بواسطة
191ألف نقاط

عدد الإجابات: 1

0 تصويتات
0 تصويتات
الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله
إذا حلفت بالعهد فقلت: "وعهدِ الله"، أو "وعهدِ ربي"، ونحو ذلك، فإن كنت نويت اليمين فهي يمين، ويترتب على الحلف بها جميع الآثار التي تترتب على كل يمين، من وجوب البر بها، أو الكفارة الواجبة بسبب الحنث.
أما إذا لم تنو الحلف واليمين، إنما مجرد الوعد والعهد، فلا كفارة عليك. يقول الإمام النووي رحمه الله: "إذا قال: وعهدِ الله، وميثاقِ الله، وأمانةِ الله، فقال المتولي: إن نوى اليمين فيمين، وإن أطلق فلا" انتهى من "روضة الطالبين" (11/ 16).
وقد سبق بيان كفارة اليمين بالتفصيل في الفتوى رقم: (346)
أما إذا لم تحلف بالعهد، وإنما قلت: "أُعاهدُ الله"، أو "أُعاهدكَ يا رب"، ونحو ذلك، من غير واو القسم، فهذا ليس بيمين، وإن كان الواجب فيه الامتثال، كما قال تعالى: (وَأَوْفُواْ بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدتُّمْ) النحل/91. ولكن إن لم تفعل فقد خالفت العهد، ولا تلزمك كفارة يمين. والله أعلم.


---
حرر بتاريخ: 21.06.2012
المصدر: http://www.aliftaa.jo/Question.aspx?QuestionId=2072
بواسطة
191ألف نقاط
هل كانت الإجابة مفيدة؟
أخبرنا برأيك

الأسئلة المتعلقة

0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 26 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
26 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 119 مشاهدات
Naimah سُئل في تصنيف الأيمان والنذور أبريل 13، 2023
119 مشاهدات
Naimah سُئل في تصنيف الأيمان والنذور أبريل 13، 2023
بواسطة Naimah
120 نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 80 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
80 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
0 إجابة 10 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 39 مشاهدات
Hadeer dede سُئل في تصنيف الأيمان والنذور نوفمبر 10، 2023
39 مشاهدات
Hadeer dede سُئل في تصنيف الأيمان والنذور نوفمبر 10، 2023
بواسطة Hadeer dede
120 نقاط