عربي | English | Türkçe | Indonesia | فارسی | اردو
17 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
ما يقول سيدنا ومولانا وفقه الله تعالى في الداعي: يقسم على الله تعالى بمعظم من خلقه في دعائه كالنبي والولي والملك، هل يكره له ذلك أم لا؟
بواسطة
191ألف نقاط

عدد الإجابات: 1

0 تصويتات
0 تصويتات
أما مسألة الدعاء فقد جاء في بعض الأحاديث أن رسول الله  صلى الله عليه وسلم علم بعض الناس الدعاء فقال في أوله: (قل: اللهم إني أقسم عليك بنبيك محمد صلى الله عليه وسلم نبي الرحمة) أخرجه ابن خزيمة، وهذا الحديث إن صح فينبغي أن يكون مقصوراً على رسول الله  صلى عليه وسلم؛ لأنه سيد ولد آدم، وأن لا يقسم على الله تعالى بغيره من الأنبياء والملائكة، والأولياء؛ لأنهم ليسوا في درجته، وأن يكون هذا مما خص به تنبيهاً على علو درجته ومرتبته. والله أعلم.
"فتاوى العز بن عبد السلام" (رقم/1)


---
حرر بتاريخ: 08.06.2011
المصدر: http://www.aliftaa.jo/Question.aspx?QuestionId=1724
بواسطة
191ألف نقاط
هل كانت الإجابة مفيدة؟
أخبرنا برأيك

الأسئلة المتعلقة

0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 21 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
21 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 22 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 30 مشاهدات
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 78 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
78 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط
0 تصويتات
0 تصويتات
1 إجابة 49 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
49 مشاهدات
aliftaa.jo سُئل مارس 24، 2022
بواسطة aliftaa.jo
191ألف نقاط